البنك المركزي المصري يحذر من تداول البيتكوين

حذر البنك المركزي المصري من تداول او شراء او بيع او الترويج للعملات الرقمية او المشفرة بما فيها العمله الرقمية الاشهر بيتكوين ، حيث أكد البنك المركزي المصري أهمية الالتزام بما تقضي به المادة (206) من قانون البنك المركزي والجهاز المصرفي الصادر بالقانون رقم 194 لسنة 2020 من حظر إصدار العملات المشفرة أو الإتجار فيها أو الترويج لها أو إنشاء أو تشغيل منصات لتداولها أو تنفيذ الأنشطة المتعلقة بها، وذلك في إطار متابعة الأخبار المتداولة بشأن العملات الافتراضية المشفرة مثل عملة البيتكوين.

تحذيرات البنك المركزي بخصوص العملات الرقمية

وقال البنك في بيان بموقعه الرسمي على الإنترنت إن التعامل بهذه العملات ينطوي على مخاطر عالية ؛ حيث يسيطر عليها عدم الاستقرار والتقلب الشديد في قيمة أسعارها ؛ هذا نتيجة للمضاربة العالمية غير المنضبطة التي تحدث عليها .

مما يجعل الاستثمار فيها محفوفًا بالمخاطر وينذر باحتمال خسارة مفاجئة لقيمتها نتيجة عدم إصدارها من قبل أي بنك مركزي أو أي سلطة إصدار مركزية رسمية ، بالإضافة إلى كونها عملات ليس لها أصول ملموسة ولا تخضع لرقابة أي جهة. رقابة حول العالم .

وبالتالي ، يفتقر إلى الضمان والدعم الحكومي الرسمي الذي تتمتع به العملات الرسمية التي تصدرها البنوك المركزية ، و علي اساسه اصدر بيان تحذير البنك المركزي المصري.

بيان البنك المركزي المصري بخصوص العملات المشفرة

- Advertisement -

وأكد البنك أن التعامل في جمهورية مصر العربية يقتصر على العملات الرسمية المعتمدة من قبل البنك المركزي المصري فقط ، وأن البنك المركزي المصري يدعو المتعاملين في السوق المصري إلى توخي الحذر الشديد وعدم الانخراط في ارتفاع- العملات غير الرسمية ذات المخاطر العالية و الالتزام بالقانون الصادر في هذا الشان.

البنك المركزي المصري يحذر من تداول العملات الرقمية ايا كانت حتي لا تعرض نفسك للمسائله القانونية.

- إعلانات -

قد يعجبك ايضا